تربيةهام

الشروع في إحصاء مناصب الشاغرة بقطاع التربية

أمر وزير التربية الوطنية عبد الحكيم بلعابد تعليميات لمديري التربية خلال هذه الفترة المقبلة بالتحضير الجيد للدخول المدرسي القادم بداية بالإحصائيات الخاصة بعدد المناصب الشاغرة.

كما أمر الوزير بتحديد قيمة الاعتمادات المالية التي ستوجه للبلديات للاعتناء بالمؤسسات الابتدائية.

وقال الوزير أن الندوات الوطنية التي ستدوم من 12 إلى 24 مارس 2022، بالحضور المتوالي لكل رؤساء مصالح المستخدمين ورؤساء مصالح التنظيم التربوي ومصالح البرمجة والمتابعة.

بهدف التحضير الجيد للدخول المدرسي المقبل بكل ولاية، وهذا تحت إشراف إطارات من الإدارة المركزية.

ووجه الوزير جملة من التوجيهات والتعليمات الهامة والصارمة المتعلقة بتحضير الدخول المدرسي المقبل في كافة جوانبه.

وذلك بالعمل قدر الإمكان على توفير كل الإمكانيات البشرية والمادية الضرورية التي من شأنها ضمان إنجاح الدخول الاجتماعي المقبل.

وشدد الوزير التربية على ضرورة التحضير الجيد للدخول المدرسي القادم

وفي تصريح للأسرة الإعلامية، أكد الوزير أن هذه الندوات ستدوم من 12 إلى 24 مارس 2022.

وسيتم التطرق فيها إلى كل ما يتعلّق بالهياكل.

التجهيزات، التنظيمات التربوية وكذلك التأطير، بغرض التحضير الجيد والدقيق للدخول المدرسي المقبل.

الذي يعتبر محطّة لتكريس ووضع حيز التنفيذ لقرارات رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون بخصوص ملفات هامة وإستراتيجية. مُدرجة في مخطط عمل الحكومة، ستسعى وزارة التربية الوطنية إلى تنفيذها بفعالية وبمقاربة ناجحة في حدود الآجال المحددة لها.

وأشار الوزير، أن هذه الندوات التي ستدوم من 12 إلى 24 مارس 2022، بالحضور المتوالي لكل رؤساء مصالح المستخدمين.

رؤساء مصالح التنظيم التربوي ومصالح البرمجة والمتابعة.

بهدف التحضير الجيد للدخول المدرسي المقبل بكل ولاية، وهذا تحت إشراف إطارات من الإدارة المركزية.

كما قدّم جملة من التوجيهات والتعليمات الهامة والصارمة المتعلقة بتحضير الدخول المدرسي المقبل في كافة جوانبه.

وذلك بالعمل قدر الإمكان على توفير كل الإمكانيات البشرية والمادية الضرورية التي من شأنها ضمان إنجاح الدخول الاجتماعي المقبل.

اظهر المزيد

رحاب الجزائر

رحاب الجزائر جريدة وطنية إلكترونية جزائرية، رحاب الجزائر / نصلك بالخبر الصادق واليقين أينما تكون ، رحاب الجزائر / نجرؤ على الكلام .. وهذا أضعف الإيمان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

avatar
  إشترك  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق