هاموطني

المغني السوفي الشاب محمد الخامس.. وجد ميت أمام بيته

أصبح سكان ولاية الوادي في شرق جنوب الجزائر على فاجعة مدوية وصدمة لا توصف بإعلان عائلة زغيدي عن وفاة ابنها الفنان والمغني الشاب محمد الخامس زغيدي ميت أمام باب منزلهم.

وحسب مصادر من ولاية وادي سوف أن المغني السوفي الشاب محمد الخامس زغيدي قد وجد ميتا أمام بيته في حي الرمال بعاصمة الولاية،

ولم يتم الفصل بعد ملابسات الحادث.

فيما أوردت مصادر العائلة أنه تسلق عمود كهربائي من أجل القفز لمنزله، سبب ضياع مفتاح المنزل لفتح المستودع لركن سيارته فسقط منه، حسبما أكدته كاميرات المثبتة عن مدخل البيت.

يذكر أن الضحية كان أحد نجوم برنامج “فنان العرب” و”ألحان وشباب3محمد الخامس زغدي، ويبلغ من العمر 26 سنة، بعد أن حقق حضورا لافت على المسرح وانتظر ليكون له مستقبل كبير، لكن إرادة القدر كانت أكبر، مخلفا صدمة كبير في الوسط الفني الجزائري ولدى الشباب من متابعيه ومحبيه.

انا لله وانا اليه راجعون

اظهر المزيد

هشام يخلف الشوف

رئيس قسم الثقافة

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

avatar
  إشترك  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق