صوت مواطنهام

جبل من الظلم لايزال صامدا / عيسى ملاك إطارفي الغابات بالجلفة يبحث عن العدالة ..!

فيديو للمعني/

هذه الرسالة لا تعبر عن كل المأساة التي عشتها منذ سنة 1998 ولكنها تتناول جانبا من هذه المأساة، ولقد وجدت صعوبة في تحضيرها لأنني لم أعلم ماذا أقول وماذا أترك ، فكل الوقائع على نفس الأهمية وكلها تتزاحم علي ، وما قلته حقيقي ولقد حرصت ــ كالعادة ــ طوال هذا الصراع على أن لا أقول كلمة بلساني أو أكتبها بيدي إلا ولي على الأقل دليل عليها وهذا ما جعل خصومي يعجزون عن الرد علي أو حتى يقاضونني ، ووصفي لهم بما وصفته بهم ليس من قبيل القدح أو السب ، وإنما هي صفات اكتسبوها بما فعلوا ، وقد جربوا اللجوء إلى القضاء فباؤوا بالخيبة. قضيتي اليوم هي في يد السيد وزير الفلاحة ، فله أن يكون مع الظالمين أو يكون مع المظلومين .

Posted by ‎عيسى ملاك‎ on Sunday, 21 April 2019

اظهر المزيد

رحاب الجزائر

رحاب الجزائر جريدة وطنية إلكترونية جزائرية، رحاب الجزائر / نصلك بالخبر الصادق واليقين أينما تكون ، رحاب الجزائر / نجرؤ على الكلام .. وهذا أضعف الإيمان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليق

avatar
  إشترك  
نبّهني عن
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق